هل الأرواح خلقت قبل الأجساد أم العكس؟

QR code
أ.د. عمر بن عبدالله المقبل
تاريخ التحديث: 2017-01-07 07:29:28
السؤال كاملا

هل خلق الله الأرواح قبل الأجساد؟

الإجابة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد:

فاعلمي -أيتها الأخت السائلة- أن هذه النوعية من الأسئلة ليس لها كبير فائدة، أو هي من الأغلوطات كما يقول أهل العلم، أو كما يقال: علم لا ينفع وجهل لا يضر، فاحرصي على ما ينفعك من العلم في أمور دينك ودنياك.

وأما بالمنسبة لمسألتك، فقد قال ابن القيم رحمه الله: "هذا فيه قولان للناس، وجمهورهم على أن الأرواح خلقت بعد الأجساد، والذين قالوا: إنها خلقت قبل الأجساد ليس معهم على ذلك دليل من كتاب ولا سنة ولا إجماع، إلا ما فهموه من نصوص لا تدل على ذلك أو أحاديث لا تصح كما احتج به أبو محمد بن حزم".([1])، ثم ذكر رحمه الله كلامًا طويلًا جدًا في الرد على القائلين بوجود الأرواح قبل الأجساد، لا يتسع المقام لذكره، ومن الممكن مراجعته للاستفادة منه.

وفَصَّلَ بعض أهل العلم فقال: "بالنسبة لأبينا آدم عليه السلام جسده خلق قبل روحه، وأما بالنسبة لنا فإن أرواحنا خلقت قبل أجسادنا، قال تعالى: {فَإِذَا سَوَّيْتُهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِنْ رُوحِي فَقَعُوا لَهُ سَاجِدِينَ} [الحجر: 29]، وقال تعالى: {وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِنْ بَنِي آدَمَ مِنْ ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَى أَنْفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُوا بَلَى شَهِدْنَا أَنْ تَقُولُوا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَذَا غَافِلِينَ} [الأعراف: 172]". هذا والله تعالى أعلم.



[1]- الروح (ص: 109).

2341 زائر
0 | 0
المقال السابق
المقال التالى

روابط ذات صلة
التاريخ: 1/9/1435هـ الموافق: 2014-06-28 06:53:51
التاريخ: 1/9/1435هـ الموافق: 2014-06-28 01:26:57
التاريخ: 1/9/1435هـ الموافق: 2014-06-28 06:57:18
التاريخ: 1/11/1440هـ الموافق: 2019-07-04 13:09:28
التاريخ: 1/9/1435هـ الموافق: 2014-06-28 06:59:08
التاريخ: 1/9/1435هـ الموافق: 2014-06-28 00:55:45
التعليقات