ماحكم من أخر قضاء رمضان ؟

QR code
أ.د. عمر بن عبدالله المقبل
تاريخ التحديث: 2016-04-03 21:32:44
السؤال كاملا

ماحكم من أخر قضاء رمضان ؟

الإجابة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد:

فالواجب على من فاته شيء من صيام رمضان ألا يؤخر قضاءه ما دام يستطيع الصيام، قال الله تعالى: {فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ } [البقرة: 184]، وقد اتفق الأئمة على أنه يجب على من أفطر أيامًا من رمضان أن يقضي تلك الأيام قبل مجيء رمضان التالي؛ لما رواه الشيخان من حديث عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قالت: "كَانَ يَكُونُ عَلَيَّ الصَّوْمُ مِنْ رَمَضَانَ ، فَمَا أَسْتَطِيعُ أَنْ أَقْضِيَهُ إِلا فِي شَعْبَانَ ، وَذَلِكَ لِمَكَانِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ"([1]).

فيأخذ من حرصها على القضاء في شعبان أنه لا يجوز تأخير القضاء حتى يدخل رمضان كما قال ابن حجر رحمه الله([2]).

فإن أخر القضاء حتى دخل رمضان التالي فلا يخلو من حالين :

الأولى :أن يكون التأخير بعذر ، كما لو كان مريضًا واستمرَّ به المرض حتى دخل رمضان التالي، فهذا لا إثم عليه في التأخير لأنه معذور وليس عليه إلا القضاء فقط. فيقضي عدد الأيام التي أفطرها .

الحال الثانية :أن يكون تأخير القضاء بدون عذر، كما لو تمكن من القضاء، ولكنه لم يقض حتى دخل رمضان التالي، فهذا آثم بتأخير القضاء بدون عذر، فعليه مع القضاء كفارة، وهي إطعام مسكين عن كل يوم، ويقدر بنحو كيلو ونصف، وبهذا أفتى جماعة من الصحابة كابن عباس وابن عمر وأبي هريرة ولا يعلم لهم مخالف كما قال ابن قدامة([3]).



[1]- أخرجه البخاري ح (1950)، ومسلم ح (1146).

[2]- فتح الباري (4/191).

[3]- المغني (3/64).

1274 زائر
0 | 0
المقال السابق
المقال التالى

روابط ذات صلة
التاريخ: 1/9/1435هـ الموافق: 2014-06-28 06:53:51
التاريخ: 1/9/1435هـ الموافق: 2014-06-28 01:26:57
التاريخ: 1/9/1435هـ الموافق: 2014-06-28 06:57:18
التاريخ: 1/11/1440هـ الموافق: 2019-07-04 13:09:28
التاريخ: 1/9/1435هـ الموافق: 2014-06-28 06:59:08
التاريخ: 1/9/1435هـ الموافق: 2014-06-28 00:55:45
التعليقات